Rss

10 نجوم مشاغبين في هوليود

Large

حياة نجوم هوليود ليست دائماً هادئة، فهناك بعض النجوم يستحقون لقب "الأولاد السيئون" عن جدارة، فهم يقضون أوقات كثيرة خلف قضبان السجن لاعتدائهم بالضرب أو القيادة المتهورة، والبعض يحطم قلوب أجمل النساء، والبعض يعيش حياته في السهر والتدخين طوال الوقت.

Large
10

جوناثان ريز مايرز

بخلاف باقي رجال القائمة، فإن حياة جوناثان أخطر بكثير من الأدوار التي يقدمها في الأفلام، فهو على الحقيقة شرس ومشاغب دون سبب واضح، فقد طرد من المدرسة الثانوية قبل أن يتجه إلى التمثيل، كما أنه معروف بقيامه سنوياً برحلات إلى المصح للعلاج من إدمان المخدرات والكحول.
Large
9

شيا لابيوف

رغم أنه لا يظهر في الكثير من حفلات هوليود، ويحرص على أن يجعل حياته الشخصية خفية عن الصحافة، إلا أن طابع شيا الشرس ظهر بعد تقديمه للمحاكمة لتعديه بالضرب على مصوري الباباراتزي، بل وتحرير عدد من المخالفات المرورية له نظراً للسرعة الشديدة التي يقود بها السيارة.
Large
8

راسيل كرو

سريع الغضب وأعصابه في حالة انفجار دائم، يسبب الكثير من المشكلات لدرجة أصابت الجميع بالملل من كثرة تكرارها، وأشهرها ضرب الحارس الشخصي له والاعتداء أيضاً على أحد المصورين، والأغرب هو ضربه أحد موظفي الاستقبال في إحدى الفنادق بسماعة الهاتف لأنه لم يستطع أن يتصل بزوجته في أستراليا للاطمئنان عليها.
Large
7

ليل ويان

لا ينكر ماضيه كرجل عصابات، ولم يتخل عن هذا المظهر، إذ يقضي الآن عقوية السجن لثماني شهور لعدم التزامه واحترامه لأي من قواعد المجتمع فهو ينطلق بحرية دون أي قيود.
Large
6

راسيل براند

ملامحه الهادئة الرومانسية لا تظهر طبعه الشرس، ولكن حصوله على لقب مشاغب العام في إنكلترا لأربع أعوام متتالية يثبت أن المظهر يمكن أن يكون خداعاً، خاصة مع ظهور مشكلاته المستمرة مع تناول المخدرات والكحول.
Large
5

جود لو

رومانسي وهادئ وبارع في الأدوار الرومانسية، ومن هنا تكمن مشاغبة جود الذي يستحق لقب خائن عن جدارة، فهو لا يستطيع الاكتفاء بامرأة واحدة مهما كانت قوة حبه لها، فقد انفصل عن زوجته الأولى بعد قصة حب لسيينا ميلر، ولكن رغم ذلك فهو غير مخلص لها.
Large
4

ليام جلافير

لا يخفي حبه للضرب في أي حوار، ولكن الضرب لا يأتي في حوارات ليام فقط، فهو بالفعل يمارس ضرب الناس وكأنه أمر بديهي لدرجة أنه يضرب أخيه الأكبر مويل باستمرار في أي نقاش.